Wednesday, 27 September 2017 12:44

فلسطين عضوا في الإنتربول رغم مناورات الكيان الصهيوني

بالرغم من العراقيل التي وضعها الكيان الصهيوني؛ نجحت فلسطين في الانضمام للمنظمة الدولية للشرطة الجنائية (إنتربول)، وذلك خلال اجتماع الجمعية العامة للمنظمة المنعقد في العاصمة الصينية بكين.

وصوتت لصالح انضمام فلسطين 75 دولة من أصل 156 دولة في حين تقدمت الولايات المتحدة والكيان الصهيوني بمشروع مضاد، لأن ذلك قد يسمح  بإصدار فلسطين أوامر اعتقال لضباط وسياسيين صهاينة متهمين بجرائم حرب وتلقي معلومات حساسة عن "مكافحة الإرهاب".

وتعد هذه المرة الثانية التي يتقدم فيها الفلسطينيون للانضمام إلى هذه المنظمة الدولية حيث تقدمت للانضمام العام الماضي، لكن محاولتهم تكللت بالفشل بسبب توصية من اللجنة الفنية للإنتربول بتأجيل التصويت إلى العام الحالي.

وحسب مسؤولين فلسطينيين، فإن أحد أهداف الانضمام للإنتربول هو القبض على مطلوبين فلسطينيين للقضاء بتهم فساد واختلاس ملايين الدولارات يقيمون خارج الأراضي الفلسطينية.

وخاض الكيان الصهيوني؛ حسب وسائل إعلام، منذ عدة أسابيع حملة دبلوماسية من وراء الكواليس من أجل إقناع الدول بعدم التصويت على طلب فلسطين الانضمام للشرطة الجنائية الدولية الإنتربول التي تضم في عضويتها 190 دولة، وتتخذ من مدينة ليون الفرنسية مقرا رئيسيا لها.

الإصلاح/ وكالات