الخميس, 24 آب/أغسطس 2017 23:52

قيادات من التوحيد والإصلاح تشارك في تشييع جنازة الشيخ زحل الى مثواه الأخير

حضر الأستاذ عبد الرحيم شيخي رئيس حركة التوحيد والاصلاح مراسيم تشييع جنازة الشيخ زحل ظهر يوم الخميس بمدينة الدارالبيضاء، مرفوقا fالمهندس محمد الحمداوي منسق مجلس شورى التوحيد والاصلاح، والأستاذ مولاي أحمد صبير مسؤول جهة الوسط، والدكتور الحسين الموس والدكتور محمد عز الدين توفيق، وشخصيات أخرى من قيادات الحركة.
وقد سبق للأستاذ صبير مسؤول جهة الوسط الدارالبيضاء أن وجه نداء لجميع الاخوة أعضاء حركة التوحيد والاصلاح والمتعاطفين معها، سبق نشرها بصفحة الحركة على الفايسبوك يوم وفاة الشيخ زحل، لحضور صلاة الجنازة بمسجد المصلى عين الشق، معتبرا أن الحضور واجب على كل من تيسرت له اسباب الحضور.
وشيع الآلاف من المواطنين بعد صلاة ظهر اليوم الخميس 2 ذو الحجة 1439 هـ/ 24 غشت 2017، العلامة الشيخ محمد زحل إلى مثواه الأخير بمقبرة الغفران بمدينة الدار البيضاء، وتجمع الآلاف بمسجد المصلى بالبيضاء حيث أقيمت صلاة الجنازة كما ألقيت كلمة تأبينية في حق الراحل بعد صلاة الظهر وانطلاق الموكب الى مقبرة الغفران حيث ووري جثمانه الطاهر.