الخميس, 01 آذار/مارس 2018 11:47

ندوة وطنية بالجديدة تناقش "مقاربات بيداغوجية في تجويد تدريسية التربية الإسلامية"

عقد مختبر الدراسات الإسلامية والتنمية المجتمعية بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالجديدة جامعة شعيب الدكالي، صباح اليوم الخميس 1 مارس 2018، ندوة وطنية في موضوع "مقاربات بيداغوجية في تجويد تدريسية التربية الإسلامية"، بمشاركة عدد من الباحثين المعنيين بقضايا التربية والتكوين ومناهج التعليم، وخبراء تربويين ومتخصصين في ديداكتيك التربية الإسلامية، بالإضافة إلى الأساتذة الممارسين والمشرفين التربويين والمؤسسات والهيئات العلمية ذات الاهتمام بموضوع الندوة برعاية شبكة ضياء للمؤتمرات والدراسات.

ويأتي تنظيم هذه الفعالية الوطنية حسب أرضية الندوة في سياق إسهام “مختبر الدراسات الإسلامية والتنمية المجتمعية” بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالجديدة، في هذا الورش التربوي المفتوح، والعمل على تقديم رؤى وقراءات ومقاربات ترقى بتدريسية التربية الإسلامية وتحقيق المردودية التربوية والجودة المطلوبة، تساوقا مع التطور الهائل الذي يعرفه حقل البحث التربوي محليا ودوليا، وانخراطا في النقاش الوطني المتصاعد حول ضرورة النهوض بالمدرسة المغربية وإصلاح أوضاعها التعليمية والتربوية، للاضطلاع بمهامها في التنشئة على القيم الدينية والوطنية والإنسانية المثلى، وفي رفد سوق الشغل بالطاقات الكفأة والمتخصصة.

ويتضمن برنامج الندوة  للإجابة على التساؤلات والإشكالات المطروحة من قبل اللجنة المنظمة، ستة محاور أساسية وهي:

1- مقاربات مفهومية في منهاج التربية الإسلامية (الجودة، المنهاج، الوسائل التعليمية، التقويم…).

2- طرق التدريس الحديثة وأثرها في تجويد تدريسية التربية الإسلامية.

3- القيم ومستويات حضورها في منهاج التربية الإسلامية.

4-  تطور تدريس مادة التربية الإسلامية: دراسات وثائقية.

5- ديداكتيك التربية الإسلامية بين الأسس النظرية وصعوبات الممارسة.

6-  المنهاج الجديد للتربية الإسلامية والتدريس بالمداخل.

الإصلاح