Thursday, 29 September 2016 12:35

البقالي داعيا للمشاركة في الانتخابات: الألف ميل تبدأ بخطوة

"نؤمن بأن مسافة الألف ميل تبدأ بخطوة، وهي خطوة نواليها اليوم ونضيفها إلى أخواتها .. وهي عندنا ضرورية ومؤكد"، بهذه الكلمات اختار مسؤول قسم الإنتاج الفكري لحركة التوحيد والإصلاح أن يدعو المواطنين للمشاركة المكثفة في استحقاقات 7 نونبر 2016.

يضيف البقالي في تدوينة له على الفايسبوك أن الوعي بأن ما لا يدرك كله لا يترك جله، وتفهم إكراهات اللحظة التاريخية، ثم العلم بأن المشاركة أكثر دفعا بعجلة البلد إلى الأمام، وأن المشاركة أولى من المقاطعة وأفيد، كل ذلك يدعو إلى المشاركة.

الشاعر والكاتب المغربي برر دعوته للمشاركة في الاستحقاق الوطني أيضا باستحضار صور ما قبل وما بعد الربيع العربي، قائلا: " إن ورش اليوم أصعب مما كان عليه أمس، وهو أيسر مما سيكون عليه غدا".. وهو وعي يقول: "شارك لغد فيه تتدارك، ما أنت عليه اليوم تتعارك، مما فات بغفلة أمس الذاهب في أدغال الرؤى والمذاهب" ....

وأكد البقالي على أن سبيل الإصلاح يمضي في تؤدة رغم الإكراهات وصنوف الكيد الظاهر والباطن، وعلى أن الشعور بالإذايات برهان على سريان الدواء يناوش الأدواء.

ومضى البقالي بأسلوبه الأدبي المعهود يصف الدعوة إلى المشاركة قائلا: " ندعو الى المشاركة ولا نُسَفِّهُ من يقاطع، لأننا نعلم أن مشاركتنا هي مسلسل إقناع بها .. وهي في كل نجاح تربح مقاطعا إليها، وفي كل إخفاق تخسر مشاركا لصالح غير صفها .. إنَّ دعوات المقاطعة يجب أن تكون وقودا لنا لحسن تنزيل مشروع الاصلاح .."

وكان رئيس الحركة عبد الرحيم شيخي قد وجه دعوة إلى عموم أعضاء الحركة وكافة الشعب المغربي للمشاركة المكثفة في الاستحقاقات القادمة، عبر شريط توجيهي بث على موقع الإصلاح سابقا.

الإصلاح/ أحمد الحارثي