الجمعة, 29 حزيران/يونيو 2018 12:23

الحرشي: انعقاد الجمع العام الوطني في موعده دليل على استقرار الحركة

أكد خالد الحرشي؛ رئيس اللجنة التحضيرية لأشغال الجمع العام الوطني السادس، أن محطة الجمع العام تنظم بشكل قار منذ تأسيس الحركة، فبعد مرحلة التأسيس انعقد الجمع العام بعد سنتين باعتبارها مرحلة استثنائية، ثم استمر انعقاد هذه المحطة بشكل اعتيادي كل أربع سنوات خلال الفترة ما بين شهري غشت وأكتوبر، فلم يسبق ولا مرة أن تم تأخير الجموع الوطنية والعامة والمحلية عن وقتها.

وأضاف الحرشي في الحوار الذي خص به موقع "الإصلاح" بمناسبة اقتراب انعقاد الجمع العام في نسخته السادسة، أن هذا إنما يدل على أن الحركة ملتزمة بمبادئها خاصة مبدأ الشورى الذي ترسخه هذه المحطات وما يليها من محطات جهوية ومحلية، فالشورى - يقول الحرشي-  حاضرة بشكل كبير، وهو دليل أيضا على استقرار الحركة والأجواء الأخوية التي تطبع أشغالها.

الإصلاح