Saturday, 04 March 2017 19:43

الغوثي: على المستهلك الوعي بالنصوص القانونية للحماية من التعسف

دعا الدكتور محمد الأغضف الغوثي؛ الرئيس السابق للمؤسسة المغربية الإستهلاكية، المستهلك إلى الوعي بوجود مجموعة من المقتضيات القانونية لحمايته، والاستفادة منها قصد تفادي الوقوع في مجموعة من الأخطاء والشروط التعسفية التي يمكن أن تتضمن مجموعة من العقود والإشهار الكاذب.

كما طالب الأغضف من المواطن والمستهلك المغربي؛ في تصريح خص به موقع "الإصلاح"، إلى الانخراط في كافة الحملات ثقافية والتثقيفية والتربوية والتوعوية من أجل ترشيد استهلاكه وحماية نفسه من الإسراف في الإستهلاك، بالإضافة إلى الاستفادة من مختلف المقتضيات المتضمنة في الترسانة القانونية خصوصا القانون 31.08 الذي جاء بمجموعة من الحقوق وألزم المورّد أصحاب الشركات بمجموعة من الإلتزامات.

ونبه الغوثي إلى أنه لا يمكن الاستفادة والنهوض بحركة المستهلك دون معرفة وفهم وإدراك مختلف النصوص القانونية التي تنظمها.

يذكر أن القسم المركزي لحركة التوحيد والإصلاح أطلق الحملة الوطنية لترشيد الاستهلاك  تحت شعار "كفى من التبذير"، انطلاقا من قوله تعالى "والذين إذا أنفقوا لم يسرفوا ولم يقتروا وكان بين ذلك قواما"، أمس الجمعة، بقاعة علال الفاسي بـأكدال بالرباط.

وأطر المحاضرة الافتتاحية للحملة كل من الأستاذ عبد الرحيم شيخي؛ رئيس حركة التوحيد والإصلاح، وبوعزة الخراطي؛ رئيس الاتحاد المغربي لحقوق المستهلك، والدكتور محمد الأغضف الغوثي؛ الرئيس السابق للمؤسسة المغربية الإستهلاكية، في ترأس الجلسة الندوة الدكتور محمد البراهمي؛ مسؤول قسم الدعوة بالمكتب التنفيذي للحركة.

ي.ف. - الإصلاح