الجمعة, 02 حزيران/يونيو 2017 00:39

المقرئ: الصحراء مكون بنيوي في تشكيل التوحيد والإصلاح

قال المفكر المغربي المقرئ الإدريسي أبو زيد إن قضية الصحراء الوطنية كانت عاملا محوريا في صياغة وبنية حركة التوحيد والإصلاح سواء في جذورها الأولى قبل اندماج حركة الإصلاح والتجديد ورابطة العمل الإسلامي أو بعد الوحدة.

المقرئ الذي سرد كرونولوجيا أهم محطات موقف حركة التوحيد والإصلاح من مغربية الصحراء كشف عن أن واحدا من الأسباب المحورية في انفصال الجماعة الإسلامية أحد جذور الحركة عن الشبيبة الإسلامية هو الموقف الغامض للأخيرة من مغربية الصحراء.

وكان المقرئ الإدريسي أبو زيد ألقى محاضرة ليلة الخميس 06 رمضان 1438 بالمقر المركزي للحركة حول موضوع "حركة التوحيد والإصلاح والصحراء المغربية" في إطار سلسلة سبيل الفلاح التي تنظمها الحركة بشكل دوري.

الإصلاح/ أحمد الحارثي