الجمعة, 02 حزيران/يونيو 2017 17:20

المقرئ: لهذا أطرت محاضرة "الحركة والصحراء المغربية"

عدد المفكر المغربي المقرئ الإدريسي أبو زيد أربعة أهداف من تقديمه محاضرة بعنوان "التوحيد والإصلاح والصحراء المغربية" يوم أمس الخميس 06 رمضان 1438 بالمقر المركز ي للحركة بالرباط.

واعتبر المقرئ أن أول هدف من المحاضرة هو تواصل الحركة مع الشعب المغربي، الذي تمثل جزءا مهما منه حول القضية الوطنية، إضافة إلى إبراز جزء من الاهتمامات السياسية للحركة وإن كانت القضية الوطنية ذات أبعاد حضارية وتاريخه.

وبخصوص الهدف الثالث اعتبره المقرئ متمثلا في التهديدات التي تواجه القضية الوطنية المتعلقة بسياسة التجزئة التي ينهجها الاستعمار العالمي، خصوصا المشروع الصهيوني القائم على خلق دول عربية قزمة، والموقف المخادع للقوى الدولية، إضافة إلى الموقع الاستراتيجي للمغرب والذي يزعج عددا من القوى الاستعمارية.

وعن الهدف الرابع فحدده المقرئ في بيان وطنية الحركة أمام الاتهامات التي توجه لها من قبل بعض الجهات والتي تشكك في وطنيتها. مبرزا أن الحركة الإسلامية بطبيعتها مجندة لمواجهة سياسات التقسيم والتشجيع على الانفصال.

الإصلاح/ أحمد الحارثي