Thursday, 02 March 2017 15:57

رحيل "كوفمان" النائب البريطاني اليهودي المدافع عن قضية فلسطين

عن عمر يناهز 86 عاما رحل النائب البريطانى اليهودى جيرالد كوفمان أشد المدافعين عن فلسطين، وواحد من أكبر منتقدى إسرائيل داخل مجلس النواب البريطانى.

وكشفت "الجارديان" بأن كوفمان، الذي كان عضوا في حركة العمال اليهود، كان ناقدا لإسرائيل، ودعم حركة مقاطعة التجارة والسلاح، وهى أساليب نجحت مع نظام التمييز العنصري في جنوب أفريقيا، كما كان يرى أن إسرائيل — حسب وصفه لها في العام 2002 — "الدولة المنبوذة".

ونوهت الصحيفة بأن كوفمان ألقى بيانا في البرلمان في أثناء العملية العسكرية في الضفة العام 2002، قال فيه إن الوقت حان لتذكير أرييل شارون بأن نجمة داوود هي لليهود جميعا، وليست لحكومته المقيتة، لافتة إلى أنه انتقد إسرائيل بعد وفاة الناشط البريطاني توم هارندل في غزة والمصور جيمس ميللر.

وختمت "الغارديان" تقريرها بالإشارة إلى أن كوفمان ألقى خطابا في البرلمان البريطاني في أثناء حرب غزة العام 2009، وقال فيه إن “الحكومة الإسرائيلية الحالية تقوم بوحشية وبطريقة مثيرة للسخرية باستغلال عقدة الذنب عند غير اليهود بسبب ذبح اليهود في الهولوكوست، وتتخذها مبررا لقتل الفلسطينيين".

س.ز/الإصلاح