الإثنين, 06 آذار/مارس 2017 15:59

شيخي يستعرض أهداف الحملة الوطنية لترشيد الاستهلاك

خلال كلمته في الندوة التي نظمها القسم المركزي لحركة التوحيد والإصلاح لإطلاق الحملة الوطنية لترشيد الاستهلاك  تحت شعار "كفى من التبذير"، أوضح شيخي رئيس حركة التوحيد والإصلاح أن دور الحركة في هذه الحملة هو الإسهام في توعية الفرد ليرشد سلوكه ويحمي نفسه بنفسه، مع تأكيده على مبدأ التعاون مع الغير من خلال البحث عن شركاء لتنزيل الحملة وتحقيق أهدافها لتصل الفكرة لأكبر عدد من المستفيدين .

واستعرض شيخي الأهداف الأساسية للحملة والتي أجملها في :

الحد من النزعة الاستهلاكية الجامحة التي تضر بالأفراد والأسر والمجتمع والدولة.

تشخيص الأسباب لعدم تضخم هذه الثقافة الاستهلاك وتسليط الضوء على هذه الظاهرة

الوقوف على أسبابها وأعراضها والتشجيع على ثقافة الاقتصاد والتوسط في الإنفاق الأسري والفردي

الانخراط والإسهام في مدافعة ظواهر اجتماعية لها آثار وانعكاسات على سلوك الإنسان التعبدي مع ربه ومع نفسه ومحيطه

الإسهام في نشر ثقافة التوسط والاعتدال في الإنفاق وترشيد استهلاك الأفراد والأسر والحد من ظاهرة التبذير والإسراف في المجتمع

التعاون مع فاعليين دعويين ومدنيين من أجل بلورة إستراتيجية لترشيد الاستهلاك.

الإصلاح

 

 

وسائط