الخميس, 18 كانون2/يناير 2018 16:04

طلابي وهناوي يؤطران ندوة حول القدس بالرباط

بدعوة من فرع حركة التوحيد والإصلاح بالرباط، شارك المفكر الإسلامي محمد طلابي بمداخلة في ندوة حول القدس إلى جانب الأستاذ عزيز هناوي عضو المبادرة المغربية للدعم والنصرة وذلك يوم الأربعاء 17يناير 2018 بالمركب الثقافي أكدال.

وجاء تدخل الأستاذ طلابي في موضوع العوامل التاريخية لقيام الكيان الصهيوني، والتوعية بخطورة الصراع حول القدس باعتباره صراع ديني عالمي بين نبوءتين: المسيحية الصهيونية حول شروط عودة المسيح، وبين المسلمين والإسلام، فالحاضنة للصهيونية اليهودية هي الصهيونية المسيحية التي تعتبر بأن عودة اليهود إلى فلسطين وبناء الهيكل على أنقاض المسجد الأقصى من شروط عودة المسيح، وبالتالي فنية هدم المسجد الأقصى حقيقة عند الصهيونية المسيحية والصهيونية اليهودية.

IMG 20180117 WA0035

وأكد المحاضر في ختام مداخلته على أن تحرير القدس يمر عبر تحرير شعوبنا من استبداد الغزاة والطغاة، ومدخله تحقيق مقاصد الربيع الديمقراطي في المنطقة.

من جهته ركز الأستاذ عزيز هناوي على التطبيع الجاري بين الكيان الصهيوني وبعض مكونات الشعب المغربي، خاصة ما أسماه التيار الأمازيغي المتصهين، ودعا إلى ضرورة الوعي بخطورة ما يجري في المغرب من محاولات صهيونية لتفكيك المجتمع المغربي.

الإصلاح