الخميس, 16 آذار/مارس 2017 09:44

فلولي : المشاركة في الحملة الوطنية الشعبية فرصة لإحياء نفس التضامن والنصرة

أكد رشيد فلولي منسق المبادرة المغربية للدعم والنصرة أن المبادرة ساهمت في إنضاج وإعداد برنامج الحملة الشعبية الوطنية في ذكرى مئوية وعد بلفور بشكل مشترك مع باقي الهيئات المكونة لمجموعة العمل الوطنية.

واعتبر فلولي أن مشاركة المبادرة يأتي انسجاما مع أهدافها في الدفاع والمساندة ونصرة الكفاح الشعب الفلسطيني من أجل استرجاع حقوقه كاملة، وأنها بمساهمتها في هذا البرنامج تعبر عن انخراطها القوي بجميع الإمكانات التي تتوفر عليها لإنجاح هذا البرنامج السنوي الذي يبرز نفس الشعب المغربي المساند لها منذ عصور وليس فقط في هذه المئة سنة.

كما اعتبرها فرصة لتجديد الوعي وإحياء نفس التضام والنصرة مع إخوتنا في فلسطين، خاصة وأن الحملة تاتي في هذه الظرفية التي عنونها "القدس في خطر".

ودعا فلولي جميع الإخوة والأخوات وعموم الشعب المغربي إلى الحضور والمساهمة في الأنشطة التي ستنظم بالمناسبة، والذي ستتميز بتنظيم مهرجان كبير وندوة فكرية بالرباط، وأيضا المشاركة الفعالة  في الفعاليات الاحتجاجية الميدانية خلال هذه الحملة، كما دعاهم للدعم والانخراط لإنجاح هذه الحملة بكل ما يتوفرون عليه من إمكانات مادية وبشرية، لأن ذلك فيه دعم لنضال الشعب الفلسطيني واستمرار العهد الذي ربطه الشعب المغربي مع فلسطين والقدس أولى القبلتين وثالث الحرمين.

يذكر أن مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين تعتزم إطلاق حملة وطنية شعبية لإحياء ذكرى مئوية وعد بلفور وذلك ابتداء من 30 مارس 2017، خصصت لها شعار :"100 عام على بلفور.. فلسطين تقاوم وأمة تتحرر".

س.ز/الإصلاح