الإثنين, 09 تشرين1/أكتوير 2017 16:15

يوم الطفل العربي.. إحياء لذكرى استشهاد الدرة

تحيي الدول العربية في شهر أكتوبر من كل سنة ذكرى يوم الطفل العربي، والذي اقرته جامعة الدول العربية بإعلان "يوم الطفل العربي" إثر استشهاد الطفل الفلسطيني محمد الدرة وهو بين ذراعي والده.

ويأتي إحياء هذه المناسبة في ظل الظروف التي بات يعيشها الطفل العربي خاصة في منطقة الشرق الاوسط، جراء المواجهات المسلحة في كل من سوريا والعراق واليمن.

هذا، ويعد إحياء هذا اليوم فرصة للوقوف على المكاسب والإنجازات الرائدة التي تحققت لفائدة الطفولة‏ ولحقوق الطفل باعتبارها جزءا لا يتجزأ من حقوق الإنسان ووجها من وجوه الاستثمار في الحاضر والبناء المتين للمستقبل.

كما يكرس تنامي الوعي العربي بضرورة الإحاطة بالطفولة وإيلائها المنزلة التي تستحقها ضمن السياسات الوطنية وايمان المجموعة الدولية بأهمية الاستثمار في الطفولة ودعم قدراتها الإبداعية كخيار استراتيجي لتنشئة أجيال متوازنة قادرة على الإبداع والتطوير

ويضع هذا اليوم  المجتمع العربي أمام مسؤولياته لتوفير الظروف الملائمة لتعزيز الإحاطة بالأجيال الصاعدة في ظل مناخ تربوي ونفسي واجتماعي يشجع على المبادرة والابتكار والإبداع، ويفتح أمام الطفل العربي جسور المشاركة الفاعلة بما يقتضيه ذلك من دعم لدور الأسرة في مجال التنشئة وتنويع لآليات وفضاءات الترفيه والنشاط الإبداعي وتوفير فرص متكافئة أمام كل الأطفال بالمنطقة العربية.

الإصلاح – س.ز