الخميس, 05 حزيران/يونيو 2014 20:18

الرابطة المغربية للأمازيغية تلتقي مسؤولي المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية

عقدت الرابطة المغربية للأمازيغية لقاء مع مسؤولين ومدراء بالمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، تدراس خلاله الجانبان مجموعة من القضايا ذات الاهتمام المشترك، وسبل التعاون والعمل المشترك، وذلك يوم الثلاثاء (3 يونيو 2014) بمقر المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية بالرباط.

وقد تم اللقاء بين الطرفين برئاسة كل من الأمين العام للمجلس السيد الحسين مجاهد ورئيس الرابطة المغربية للأمازيغية الأستاذ عبد الحفيظ اليونسي، حيث وقف الطرفان على الفرص المتاحة للنهوض بالأمازيغية في إطار الوحدة الوطنية والتوافق المجتمعي بما يجعل الامازيغية رافعة للنهضة والتنمية الوطنية.

وفي تصريح للدكتور حفيظ يونسي رئيس الرابطة, نوه بالأجواء الإيجابية التي مر فيها اللقاء، الذي يندرج في إطار منهج الرابطة في الانفتاح على مختلف الفاعلين في هذا المجال حيث أكد يونسي على أهمية اللحظة التاريخية في ظل المستجدات الدستورية سواء ما تعلق منها  بالرقي بالامازيغية لغة وثقافة أو ما تعلق بالرقي  بالأدوار التي يضطلع بها المجتمع المدني في خدمة الأمازيغية في إطار مقاربة ديمقراطية وتشاركية.

من جهته، وبعد أن هنأ  الأمين العام للمعهد السيد مجاهد الرابطة على تأسيسها ,شدد  على  أهمية اللقاء مع الرابطة، منوها بهذه الخطوة التواصلية ,مؤكدا استعداد المعهد للتعاون والتشارك مع الرابطة المغربية الأمازيغية في مشاريع وبرامج تنهض باللغة والثقافة الأمازيغية وذلك في إطار الأنظمة والمساطير المؤطرة للعمل مع المجتمع المدني.