Monday, 19 June 2017 12:59

مجلة الفرقان تستكمل ملف الأبناك التشاركية في عددها الجديد

استكمالا لملف "الأبناك التشاركية" الذي نشر الجزء الأول منه ضمن العدد السابق، أفردت مجلة الفرقان المغربية عددها الجديد (80) للجزء الثاني من موضوع الأبناك التشاركية. وقد كتب بصمة العدد رئيس تحرير المجلة الدكتور مصطفى بنان وعنونها ب(الأبناك التشاركية، محاذير وتساؤلات)، رصد من خلالها جملة من المحاذير التي ترتبط بهذا النوع من المعاملات البنكية من ذلك المحاذير المرتبطة بالأساس الشرعي والأخلاقي وغلاء المنتجات التشاركية وتمويل الاستثمار والمشاريع التنموية وتبيئة المعاملات التشاركية، ليخلص في نهاية المقال إلى بسط مجموعة من الأسئلة منها؛

"- ما التدابير الاستعجالية لتجاوز الفقر الكبير في الكفاءات التي تجمع بين الخبرة المالية والفقه الشرعي في المالية الإسلامية وقضايا المنتوجات التشاركية مع اعتبار خصوصيات التجربة المغربية؟

- متى تُنشأ مؤسسات التأمين التكافلي لتقوم بدورها في تطويق المخاطر وتطمين الممولين والمتعاملين؟

- أية منهجية ستُتبع لاستكمال الترسانة القانونية وتصحيح اختلالاتتها؟

- هل سيعمل بنك المغرب على ضمان تنافسية الأبناك التشاركية، ترجمة فعلية لتعدديتها وخدمة لمصلحة المتعاملين خاصة الصغار منهم؟".

وقد شارك في إنجاز هذا العدد، الدكتور البشير عدي بمقال حول(البنوك الإسلامية وآفاقها بالمغرب)، والدكتور عبد المهيمن حمزة بمقال حول (مستقبل المصرفية الإسلامية بالمغرب). وساهم الدكتور هشام بلامين بموضوع حول(أوجه التشابه والاختلاف في خدمات الأبناك التشاركية والتقليدية)، أما الدكتور خالد الطراولي فكتب عن (البنوك الإسلامية وهاجس التنمية)، وخصص الدكتور محمد قراط مقاله لـ(حكم عقود الخيارات ـ نظر منهجي لبناء الحكم الشرعي)، أما الدكتور محمد الماحي فأجاب في مقاله عن سؤال (الأساس الشرعي لصيغة التمويل بالمرابحة)، وكتب الدكتور محمد محفوظ حول (المُرابَحةُ في المَغرِب)، وتمحورت دراسة الدكتور محمد حيسون حول (جدال المرابحة للآمر بالشراء)، وخصص الدكتور سرحان سليمان دراسته للتعريف بـ (الصكوك الإسلامية.. الإيجابيات والسلبيات)، أما الدكتور حسن عبد الغني أبو غدة فكتب حول (عقد الاستصناع وأهميته في النشاط الاقتصادي المعاصر)، وركزت مقالة الدكتور رضوان غنيمي على (الائتمان والمداينات في البنك التشاركي ودورها التمويلي)، وأبرز الدكتور رياض منصور الخليفي (الفروقات الجوهرية بين التأمين التكافلي والتأمين التجاري). وقدم الدكتور عبد السلام ميصور ضمن ركن قراءة في كتاب قراءة في كتاب مقاربات في قراءة التراث للدكتور عبد المجيد النجار، وتضمن ركن ثقافة شرعية في هذا العدد مقالة للدكتور أحمد كافي (مقولة خذوا الدين جملة أو دعوه جملة)، ومقالة أخرى للأستاذ محمد حفيان عرف فيها بـ (الأوقاف الإسلامية بالمغرب ودورها في التنمية). وعرفت الأستاذة جرية حاجي ضمن ركن ذاكرة أمة برمز من رموز الساحة الوطنية فقده المغرب هذه السنة هو الأستاذ امحمد بوستة رحمه الله. وفي ركن قضايا راهنة كتب الأستاذ منير شفيق عن وثيقة حماس الأخيرة. كما يقرأ القارئ في نفس الركن مقالة لمركز صناعة الفكر بعنوان (السياسة الأمريكية تجاه المسلمين عهد الرئيس ترامب).

وتم تخصيص ركن أدب وفن لإدراج نصين شعريين لكل من حليمة الإسماعيلي (النخلة الشماء) وأحمد الحريشي(بردة الروح)، وتضمن الركن أيضا قصصا قصيرة جدا للمبدع منصور التجنيدة، وكتب الصفحة الأخيرة لهذا العدد أحمد رزيق (في الحاجة إلى انتفاضة في التعليم).

إعداد: أحمد رزيق