Saturday, 06 May 2017 16:19

التوحيد والإصلاح تعقد يوما دراسيا حول "الواقع الدعوي"

عقد القسم المركزي للدعوة لحركة التوحيد والإصلاح صباح اليوم السبت 6 ماي 2017، يوما دراسيا حول الواقع الدعوي، بالمقر المركزي للحركة بالرباط.

وعرفت الجلسة الافتتاحية لليوم الدراسي كلمة للدكتور محمد البراهمي؛ مسؤول القسم الدعوي لحركة التوحيد والإصلاح، حول سياق وأرضية اليوم الدراسي، تلاها كلمة توجيهية للدكتور أوس رمّال؛ نائب رئيس حركة التوحيد والإصلاح

وعرف اليوم الدراسي تقديم ثلاث مداخلات أساسية: المداخلة الأولى حول "خصوصيات الواقع الدعوي"، والمداخلة الثانية حول "الفئات المستهدفة من الفعل الدعوي: الخصائص والتحولات" للدكتور الحسن حما، والمداخلة الثالثة حول "الفاعلون في مجال الفعل الدعوي وعلاقتهم بالحركة" للدكتور صالح النشاط.

ويأتي هذا اليوم الدراسي في كلمة للدكتور محمد البراهمي؛ مسؤول القسم المركزي للدعوة، استكمالا للنقاش الذي أطلقه المكتب التنفيذي للحركة حول إعداد منظومة دعوية موجهة للفعل الدعوي للحركة، تستجيب للتحولات التي يعرفها الواقع، وتواكب التطور الذي حصل على مستوى بنية الحركة ومنهج اشتغالها.

وأوضح البراهمي في كلمته أنه تم إعداد هندسة للمنظومة الدعوية في المرحلة الماضية وتم إعداد المحور الأول منها والمتمثل في "المقصد الدعوي" مع مدخل عام للفعل الدعوي للحركة، ويأتي هذا اليوم الدراسي لمناقشة المحور الثاني منها والمتعلق بـ "الواقع الدعوي" وذلك بتشخيص علمي دقيق لأبرز تحدياته، والفرص المتاحة والفاعلين فيه، لبلورة خطاب دعوي بمضمون يواكب هذه التحديات، وأساليب ووسائل تراعي هذه التحولات، مع تحديد أهم المداخل المساعدة على تحقيق الأثر المرجو مع البحث في آليات قياه والتحقق منه، وبين البراهمي أن اليوم الدراسي هو محطة من ضمن محطات أخرى قادمة لاستكمال محاور المنظومة بإذن الله.

الإصلاح