الجمعة, 30 حزيران/يونيو 2017 19:55

التوحيد والإصلاح تنظم الملتقى الوطني للناجحين في البكالوريا

انطلقت مساء اليوم فعاليات الملتقى الوطني للناجحين في البكالوريا التي تنظمها حركة التوحيد والإصلاح أيام 5-6-7 شوال 1438هـ/30 يونيو 1-2 يوليوز 2017 بالمقر الجهوي للحركة عين السبع بمدينة الدار البيضاء.

وينظم الملتقى التلمذي تحت شعار "الرسالية.. استيعاب وعطاء"، وانطلاقا من قوله تعالى "إن أريد إلا الإصلاح ما استطعت وما توفيقي إلا بالله عليه توكلت وإليه أنيب".

وتشهد الجلسة الافتتاحية للملتقى مساء اليوم التي يشرف على تسييرها الأستاذ محمد حقي؛ عضو القسم المركزي للدعوة، كلمة تربوية وكلمة قسم الشباب المركزي وكلمة عن اللجنة التنفيذية لمنظمة التجديد الطلابي.

كما سيتميز الملتقى الوطني مساء اليوم بلقاء تواصلي مع المكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح.

اليوم الثاني من الملتقى ستعرف فترته الصباحية محورا تربويا يلقيه الدكتور محمد البراهمي؛ مسؤول قسم الدعوة المركزي وعضو المكتب التنفيذي للحركة، في موضوع "الطالب الرسالي بين الدعوة إلى الله وطلب العلم"، يليه عرض للأستاذ مصطفى الخلفي؛ عضو المكتب التنفيذي للحركة، بعنوان "تحولات العالم الرقمي ودورها في توجهات الشباب".

كما ستعرف نفس الفترة ورشة حول "إعداد وإنجاز المشاريع" يؤطرها كل من الأستاذ الحسين وهيب؛ مسؤول العلاقات العام والتواصل بالمكتب التنفيذي للحركة، والدكتورة أسماء الركراكي.

وخلال الفترة المسائية من المنتظر أن يؤطر المهندس محمد الحمداوي؛ منسق مجلس شورى الحركة، عرضا في موضوع "الخصائص المنهجية عند حركة التوحيد والإصلاح"، يليه لقاء تواصلي مع اللجنة التنفيذية لمنظمة التجديد الطلابي.

ويتواصل الملتقى الوطني خلال يومه الثالث بكلمة تربوي ثم حصة تكوينية حول "صياغة المشروع الشخصي"، يؤطرها كل من الأستاذ عبد الهادي اليماني والدكتور محسن بنخلدون والأستاذ عمر جيد، ثم لقاء مع ضيوف الملتقى واستضافة كل من الدكتور أوس رمّال؛ نائب رئيس حركة التوحيد والإصلاح، والدكتورة حنان الإدريسي؛ عضو المكتب التنفيذي للحركة.

ويختتم الملتقى بحفل ختامي يتضمن تقديم مشاريع المجموعات وعرض العضوية في منظمة التجديد الطلابي.

الإصلاح