Monday, 24 April 2017 10:22

الحمداوي من بني ملال يطرح سؤال مستقبل الحركة وحركة المستقبل

احتضن مقر حركة التوحيد والإصلاح ببني ملال، صباح يوم لأحد 25 رجب 1438هـ/ 23 أبريل 2017م، لقاء تواصليا مع المهندس محمد الحمداوي منسق مجلس الشورى للحركة، حضره مجموعة من الأعضاء الباحثين والفاعلين في التخصصات الحركة.

وأطر المهندس الحمداوي كلمته بسؤال مستقبل الحركة وحركة المستقبل، حيث أكد على ضرورة انخراط جميع أعضاء الحركة في الإجابة على هذا السؤال، حتى تتمكن من الحفاظ على عوامل استمرارها في المستقبل، وتتفاعل بشكل إيجابي مع سنن الله في تتطور التنظيمات والحضارات، واعتبر منسق مجلس الشورى أن التفكير في مستقبل الحركة وحركة المستقبل يتم غبر مدخلين:

beni mellal hamdaoui

الأول: دراسة ورصد عناصر التراجع والأفول في مسار التنظيمات.

الثاني: دراسة عناصر النمو والصعود والتطور، وكل ما يتطلبه ذلك من الابداع والتجديد في الأفكار والوسائل والبرامج ...

وحمل الرئيس السابق للحركة الأعضاء الحاضرين مسؤولية الانخراط الجماعي في الإجابة على هذه الأسئلة، ومن ذلك المساهمة في المراجعات التي فتحتها الحركة، لبعض أوراقها المؤسسة كالميثاق والرؤية السياسية والرؤية الدعوية والنظام الداخلي.

beni mellal hamdaoui1

ومن جهته أكد مسؤول المنطقة المصطفى قمقوم على أن مكتب المنطقة سينظم ورشات لمناقشة هذه الأوراق يحضرها أعضاء الحركة بالمنطقة، وذلك بهدف اشراك الجميع في هذه المحطة المهمة من مسار الحركة.

وتجدر الإشارة الى أن الأعضاء الحاضرين عبروا من خلال مداخلاتهم الكثيرة، عن ترحيبهم الكبير بالمهندس الحمداوي، وعن أهمية هذا اللقاء وأهمية مضمونه، وعن اعتزازهم بالانتماء لهذا التنظيم الذي لا يخاف طرح السؤال، والذي يحرص على مشاركة قواعده في كل المحطات المهمة.

المصطفى قمقوم