الإثنين, 18 كانون1/ديسمبر 2017 11:19

السائح يؤطر الجمع العام السنوي لمنطقة وجدة

عقدت حركة التوحيد والإصلاح بوجدة أمس الأحد 17 دجنبر جمعها العام السنوي العادي بحضور مسؤول الجهة الكبرى للقرويين د محمد السايح والكاتب العام بالجهة الأستاذ أحمد أبرومي  د عبد الإله القاسمي، عضو ملحق بالمكتب التنفيذي الجهوي.

اللقاء الذي سيره الدكتورعبد الوافي مزيان مسؤول منطقة وجدة، افتتح بآياب بينات من الذكر الحكيم، ثم إلقاء كلمة ترحيبية لمسؤول المنطقة، شكر فيها الجميع على جهودهم المتواصلة، منوها بنسب الإنجاز الإيجابية وداعيا إلى مزيد من العطاء والمثابرة. وفي كلمته التوجيهية بالمناسبة أشار الدكتور عبد الله بوغوتة إلى قيمة الشورى  وخلق علو الهمة انطلاقا من نصوص قرآنية وحديثية.

ثم أحيلت الكلمة للأستاذ يحيى غانم مسؤول المتابعة بوجدة لعرض التقرير الأدبي حول حصيلة البرنامج السنوي للسنة الثالثة من الولاية الحالية (2014-2018)، و بعده قدم الأخ إبراهيم دهمج تقريرا ماليا بعد ذلك.

20171217 155628

تلا ذلك مناقشة التقريرين وتقديم الملاحظات والمقترحات للمكتب المسير الحالي لمنطقة وجدة.

وبهذه المناسبة، تناوب على الكلمة المسؤولون الجهويون، الذين ثمنوا فيها جهود الأعضاء بمنطقة وجدة، مركزين على أهمية مثل هذه الزيارات التواصلية التفقدية في تمتين عرى الأخوة والمحبة وتقديم النصح وتبادل التجارب .

محمد السباعي