Friday, 21 April 2017 20:13

شيخي يستقبل أحد الطلبة الباحثين بإيطاليا ويبسط عمل الحركة بالخارج

استقبل عبد الرحيم شيخي رئيس حركة التوحيد والإصلاح أحد الطلبة الإيطاليين الباحثين في موضوع واقع الإسلام والمسلمين بإيطاليا في إطار إعداده لبحث دكتوراه في ذات الموضوع.

وفي سياق الإجابة عن الأسئلة التي وجهها الطالب الإيطالي قال شيخي إن الحركة ليس لها أي فرع خارج المغرب، وأن عملها في تأطير الجالية المغربية يتم في إطار الجمعيات القانونية التي تشتغل على الأراضي الأوروبية.

وأضاف شيخي أن الحركة تسعى لتلبية طلبات التأطير الديني تجاه الجالية المغربية بالخارج بناء على الطلبات التي تأتيها من هذه الأخيرة.

وبخصوص علاقة الحركة بالمؤسسة الرسمية المغربية في التأطير الديني بالخارج أعرب شيخي عن أن الحركة تثمن المجهودات المقدمة في هذا الإطار على المستوى الرسمي، وأن عملها يأتي تكميلا ومساعدة على تلبية الحاجة المتزايدة للتأطير الديني بالخارج، والتي تحتاج إلى التعاون لتغطيتها.

وبين شيخي أن تأطير الحركة يصبو إلى التشجيع على الاندماج في المجتمعات الأوروبية وفق قيم التسامح والانفتاح التي يدعو إليها الإسلام.

جدير بالذكر أن رئيس الحركة يستقبل مؤخرا عددا من الباحثين المتخصصين في الشأن الديني والحركات الإسلامية للإجابة عن الأسئلة المتعلقة بتصورات الحركة وأبرز أنشطتها ومواقفها.

الإصلاح/ أحمد الحارثي