Tuesday, 16 May 2017 10:25

شيخي يعزي في وفاة مؤسس الحركة الإسلامية بالداخل الفلسطيني

بسم الله الرحمن الرحيم

                             الرباط في 19 شعبان 1438 هـ

                 الموافق لـ 16 ماي 2017 م

إلى الشيخ حمادة دعابس - حفظه الله-

رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني

الموضوع: تعزية في وفاة الشيخ عبد الله نمر درويش رحمه الله تعالى.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

وبعد، فبقلوب مؤمنة وراضية بقضاء الله وقدره تلقينا نبأ وفاة الشيخ عبد الله نمر درويش، مؤسس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني المحتل، والرئيس السابق للحركة ؛ يوم الأحد 17 شعبان 1438 هـ موافق 14 ماي 2017م .

وبهذه المناسبة الأليمة أتوجه إليكم، وإلى أسرة الفقيد وإلى الشعب الفلسطيني، أصالة عن نفسي ونيابة عن قيادة حركة التوحيد والإصلاح وكافة أعضائها، بأحر التعازي وأصدق مشاعر المواساة.

كما أتوجه إلى الله العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ومغفرته ورضوانه، وأن يلهمنا وإياكم وكل محبيه جميل الصبر والسلوان.

( وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ أُولَـئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ).

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

إمضاء: عبد الرحيم شيخي

رئيس حركة التوحيد والإصلاح