الثلاثاء, 01 تشرين2/نوفمبر 2016 11:05

عزيزة البقالي في لقاء تواصلي بالمجلس الوطني للتجديد الطلابي

استضاف المجلس الوطني لمنظمة التجديد الطلابي الأستاذة عزيزة البقالي؛ نائبة رئيس حركة التوحيد والإصلاح، في لقاء تواصلي لنقاش أهم القضايا المشتركة بين الحركة والمنظمة، يوم الأحد 30 أكتوبر، بالمقر الجهوي للحركة بعين السبع بالدار البيضاء.

وكانت منظمة التجديد الطلابي قد اختتمت، يوم الأحد 30 أكتوبر بالمقر الجهوي لحركة التوحيد والإصلاح بعين السبع بالدار البيضاء، مجلسها الوطني في دورته الثالثة، المنظم تحت شعار: "من أجل حركة طلابية خادمة للمعرفة والإصلاح".

وقد انطلقت أشغال المجلس الوطني يوم السبت 29 أكتوبر الجاري بعد الافتتاح بآيات من القرآن الكريم، بكلمة تربوية ألقاها عضو اللجنة التنفيذية للمنظمة "عباسي عبد المجيد" حول "خلق المحاسبة والتقويم"، تلتها كلمة "رشيد العدوني" رئيس منظة التجديد الطلابي، والتي ناقشها أعضاء المجلس الوطني.

وكان المجلس الوطني في دورته الثالثة، والذي بدوره حضره كل من الكتاب المحليون للفروع إضافة إلى الثلث المنتخب في المؤتمر الوطني وأعضاء اللجنة التنفيذية السابقة والحالية، فرصة لعرض التقريرين المركزي والمحلي ومناقشتهما، إضافة إلى عرض مشروع البرنامج السنوي الذيْن عرضهما على المجلس عضو اللجنة التنفيذية ومسؤول قسم التنظيم "اسماعيل يداني"، إلى جانب عرض الميزانية السنوية من إعداد عضو اللجنة التنفيذية للمنظمة والمسؤول المالي "رضا بوكمازي"، والذي ناقشه أعضاء المجلس وصادقو عليه بالإجماع.

هذا وناقش المجلس الوطني عرضا لمشروع "الرؤية والرسالة والمجالات الاستراتيجية" من تقديم عضوة المجلس الوطني ومسؤولة خلية التخطيط الاستراتيجي المهندسة "سارة الحمداوي"، كما تم عرض تقرير الدخول الجامعي 2016، من طرف عضو اللجنة التنفيذية ومسؤول قسم النضال "صلاح الدين عياش"، ومناقشته من طرف أعضاء المجلس، إضافة إلى عرض التعاقد مع الفروع الذي قدمه للمجلس عضو اللجنة التنفيذية ومسؤول لجنة المعاهد "حمزة إدام".

وأصدرت منظمة التجديد الطلابي بيانا ختاميا للمجلس الوطني، عبرت فيه عن مجموعة من المواقف الراهنة والتي تم نقاشها خلال المجلس الوطني.

الإصلاح - أوريما