الثلاثاء, 04 نيسان/أبريل 2017 10:48

وهيب يؤطر ورشة حول واقع وآفاق العمل المدني بالحركة بوجدة

احتضن مقر حركة التوحيد والإصلاح بوجدة فعاليات الملتقى الجهوي الثالث للتخصصات المنظم من طرف قسم العمل المدني للجهة الكبرى للقرويين لذات الحركة، الملتقى الذي حمل شعار:" العمل المدني بناء، اندماج وإصلاح" تم يوم الأحد 02 أبريل 2017 ، و جاء لتحقيق التوجه الاستراتيجي المتجلي في تفعيل دور المجتمع المدني وترسيخ قيم الإصلاح.

وتميز الملتقى، بعد الكلمة الترحيبية وكلمة المنطقة، بتقديم عرض تفاعلي في موضوع "استراتيجية حركة التوحيد والإصلاح في العمل المدني" من تأطير مسؤول العمل المدني بالجهة الأستاذ سعيد طلبي والذي تطرق خلاله إلى تصور الحركة للعمل المدني وكيف أنه أصبح ضمن المخططات الاستراتيجية للحركة.

تلا ذلك مناقشة وتدخلات الحاضرين الممثلين لعدد من الجمعيات ليُعرض بعد ذلك شريط تفاعلي حول العمل المدني حاول نقل تجربة جمعية العون والإغاثة" من تقديم الأخ عبد الغني الشياحني. ثم خصصت الفترة المسائية إلى الشق العملي، حيث توزع المشاركون إلى ثلاث ورشات: الأولى همت موضوع "واقع وآفاق العمل المدني بالحركة" من تأطير الأستاذ الحسين وهيب عضو المكتب التنفيذي الوطني للحركة، والورشة الثانية تطرقت إلى "خطة عمل الجمعيات" من تأطير الاستاذ الحبيب عكي عن "رابطة الأمل للطفولة المغربية"، بينما كانت الورشة الثالثة من تأطير الأستاذ عبد الوافي مزيان مسؤول منطقة وجدة في موضوع "برنامج التعاقد بين الحركة والتخصصات"، ليختم الملتقى بتقاسم أعمال الورشات والتوصيات.

wahib oujda

ويهدف هذا الملتقى حسب المنظمين إلى تحقيق ثلاثة أهداف وهي:

- دعم المبادرة التشاركية مع القوى والفعاليات الوطنية.

- دعم انخراط الهيئات المتخصصة في حركية الإصلاح وتعزيز قوتها الاقتراحية والتدافعية.

- رفع فاعلية المجتمع المدني في دعم ونصرة القضايا الوطنية وقضايا الأمة.

محمد معاش