التوحيد والإصلاح تدين التفجير الإرهابي بأنقرة

بسم الله الرحمن الرحيم

بيـــــــــــان

على إثر التفجير الإرهابي، الذي وقع بالعاصمة التركية أنقرة، يوم أمس الأحد 3 جمادى الثانية 1437 هـ الموافق لـ 13 مارس 2016م، وتسبب في سقوط أكثر من ثلاثين قتيلا وأزيد من مائة جريح حسب ما نقلته وسائل الإعلام الدولية.

فإننا في حركة التوحيد والإصلاح نستنكر بشدة هذه الجريمة الإرهابية، ونعلن إدانتنا المطلقة لهذا الفِعل الآثم، أيا كانت الجهة التي تقف وراءه، لما فيه من قتل للأنفس البريئة بغير حق واعتداء ظالم على أرواح الناس وأمنهم، ونعبر عن تعازينا ومواساتنا وتضامننا مع أسر وعائلات الضحايا ومع الجمهورية التركية حكومة وشعبا، ونسأل المولى عز وجل الشفاء العاجل للجرحى والمصابين، والأمن والاستقرار للشعب التركي الشقيق وسائر شعوب العالم.

الرباط في 4 جمادى الثانية 1437 هـ الموافق لـ 14 مارس 2016م.

إمضاء: عبد الرحيم شيخي

رئيس حركة التوحيد والإصلاح