بيان حركة التوحيد والإصلاح في الحادث المأساوي لمحسن فكري رحمه الله

تفاعلا مع القضية التي هزت الرأي العام الوطني، بخصوص الحادث الأليم الذي راح ضحيته المواطن محسن فكري "بائع السمك" رحمه الله، أصدرت حركة التوحيد والاصلاح البيان الأتي، وهذا نصه:

بــــيان

لقد تابعنا في حركة التوحيد والإصلاح بأسى بالغ واهتمام كبير القضية التي اهتزت لها مدينة الحسيمة والرأي العام الوطني على إثر الحادث الأليم الذي راح ضحيته المواطن محسن فكري (بائع السمك) رحمه الله في سياق الملابسات التي اطلع المغاربة على بعض حيثياتها، كما أننا نتابع بقلق واهتمام تفاعلات هذه القضية في الشارع المغربي. وعليه فإننا نعلن الآتي :

  1. ـ نتقدم بتعازينا الحارة لأسرة الفقيد سائلين الله تعالى أن يأجرهم في مصيبتهم و يلهمهم الصبروالاحتساب، وأن يتقبل الفقيد عندَه في مقام حميد مع الشهداء والصالحين،إنه قريب مجيب.
  2. ـ ندعو إلى فتح تحقيق دقيق وشفاف ونزيه للكشف عن ملابسات القضية وعرضها أمام الرأي العام الوطني؛ ومحاسبة المتورطين في هذه الحادثة. كما ندين كل تصرف يثبت فيه وجود شطط في استعمال السلطة ومخالفة القانون.
  3. ـ ننبِّهُ إلى خطورة مثل هذه القضايا التي تخلف أضرارا تهدِّد استقرارالبلد،وتشوّشُ على مكتسباته الحقوقية والديموقراطية.
  4. ـ ندعوالنخب السياسية والمدنية والفكرية والدعوية، وعموم المواطنين إلى التحلي بالمسؤولية والتروّي في إطلاق الأحكام والحذر من المزايدات غيرمحسوبة العواقب.
  5. ـ ندعوإلى ردِّ الاعتبار لكرامة المواطن والدفع بعجلة الإصلاح تفاعلا مع توصيات الخطاب الملكي الأخير.

والله ولي التوفيق.

وحرر بالرباط، بتاريخ الأحد 28 محرم 1438 هـ الموافق ل 30 أكتوبر 2016.

عبد الرحيم شيخي

رئيس حركة التوحيد والإصلاح