التوحيد والإصلاح تدين جرائم الإبادة في حق مسلمي إفريقيا الوسطى (بلاغ)

بسم الله الرحمن الرحيم

حركة التوحيد والإصلاح

الرباط في 15 ربيع الثاني 1435

الموافق 15 فبراير 2014

بــــلاغ

عقد المكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح اجتماعه العادي بتاريخ 15 ربيع الثاني 1435 هـ الموافق لـ 15 فبراير 2014 م.

وبعد مناقشة مستفيضة لمختلف القضايا المعروضة عليه، فإن المكتب التنفيذي يعلن ما يلي:

يدين بقوة ما يرتكب في حق المسلمين في إفريقيا الوسطى من مذابح فردية وجماعية، ويطالب مختلف الجهات المعنية وفي طليعتها منظمة الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي، إلى تحمل كامل مسؤولياتها لإيقاف هذه المذابح وتوفير الحماية اللازمة للمسلمين المستهدفين بهذه الأعمال العدوانية.

إمضاء: مولاي عمر بن حماد

نائب رئيس حركة التوحيد والإصلاح