Tuesday, 26 April 2011 14:54

لقاء تواصلي لجمعيات الشمال الغربي مع لجنة التخصصات


ناقش عدد من المتدخلين في ندوة عقدت بتطوان، موقع الجمعيات المتخصصة  كفاعل في المجتمع المدني من ورش الإصلاح الدستوري الذي تعيشه بلادنا والذي يتطلب من الجميع تعبئة خاصة و مبادرات نوعية قصد تبني سمو المرجعية الإسلامية و لعب الأدوار الطلائعية في ميدان التدافع القيمي.
قام بتأطير هذه الندوة، عدد من الأساتذة المتعددي التخصصات، الأستاذة عزيزة البقالي، مسؤولة التخصصات بالمكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح و رئيسة مجلس إدارة منتدى الزهراء للمرأة المغربية، سعيد بورحيي، رئيس رابطة الأمل للطفولة، ثم نور الدين بن صبيح العمراني، رئيس شبكة بسمة، يليه في الأخير محمد أمين باها عضو المكتب التنفيذي لمنظمة التجديد الطلابي
ودعا محمد عليلو مسؤول جهة الشمال الغربي في هذه المناسبة، جميع التخصصات إلى الانخراط الفعال في ورش الإصلاح الديموقراطي بدعم نداء الإصلاح الديموقراطي الذي أطلقته الحركة و تكثيف التنسيق بين مختلف التخصصات وفق إستراتيجية الحركة وأولويات المرحلة الحالية خدمة للمشروع الرسالي المندمج.
ويأتي هذه النشاط الذي نظمته حركة التوحيد والإصلاح يوم الأحد 24 أبريل الجاري، كمحطة تواصلية للجنة التخصصات الجمعوية مع الجمعيات العاملة بالجهة. فقد تم تنظيم ثلاث ورشات تهم مناقشة و مدارسة آليات و إشكالات تنزيل عمل التخصصات بمختلف المناطق،  أطرت خلالها الأستاذة عزيزة البقالي ورشة العمل النسوي و اطر الأستاذ سعيد بورحيي ورشة العمل الطفولي فيما أطر الأستاذ نور الدين بن صبيح الورشة الخاصة بتنزيل العمل الاجتماعي.