الثلاثاء, 19 حزيران/يونيو 2012 10:39

المكتب التنفيذي لجهة الشمال الغربي يتواصل مع منطقتي الأخوة والقنيطرة

في إطار لقاءاته التواصلية مع مكاتب المناطق التابعة للجهة، عقد المكتب التنفيذي لجهة الشمال الغربي لقاءا تواصلي مع مكتب منطقة الأخوة التي تضم مدينتي سيدس سليمان و سيدي قاسم و مركز جرف الملحة. و خلال هذا اللقاء الذي عقد يوم الأحد 17 يونيو بمقر الحركة بسيدي سليمان، أكد الأستاذ محمد اعليلو، رئيس جهة الشمال الغربي، على ملحاحية تبني المنطقة  لطرق جديدة في العمل تهدف إلى استثمار جيد للفرص المتاحة للحركة مع الإقبال الكبير على مشروعها و المتابعة التي أصبحت تحضى بها من طرف مختلف فعاليات المجتمع المدني المغربي.

و بعد تقديم الأخ ادريس الصحراوي، مسؤول منطقة الأخوة، لتقرير تركيبي لأنشطة المنطقة خلال النصف الأول من السنة الدعوي الحالية، تم فتح الباب للنقاش حول مختلف نقاط جدول الأعمال، والتي تمحورت حول معالجة بعض الإشكالات التي تعيق تطور العمل بالمنطقة وكذا  الاطلاع على التجارب النوعية التي تميز المنطقة.

و في نفس الإطار عقد المكتب التنفيذي الجهوي زوال نفس اليوم بالقنيطرة لقاء تواصليا مع مكتب المنطقة، نوه خلاله  اعليلو بعمل المنطقة المميز داخل الجهةو دعا إلى الاستمرار على نفس المنوال و تحري المزيد من الإبداع في الأنشطة. كماتابع الحاضرون عرضا حول أنشطة المنطقة إلى حدود شهر يونيو 2012 و اطلعوا على بعض التجارب النوعية.

بعد ذلك تم فتح نقاش موسع حول مميزات العمل بالقنيطرة و التحديات التي يتطلب مواجهتها لتطويره و الرقي به كما تم التداول بصفة خاصة في مجموعة من المسائل التنظيمية والمنهجية  التي تتطلب مجهودا متواصلا من طرف مكتب المنطقة ضمانا لاستمرار التميز الذي يطبع أنشطة الحركة بالمدينة.