×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 359
السبت, 06 أيلول/سبتمبر 2014 14:29

جهة الشمال الغربي تفتتح أشغال جمعها العام الجهوي الخامس

انطلقت صباح اليوم السبت بمدينة طنجة، فعاليات الجمع العام الجهوي الخامس لحركة التوحيد والإصلاح بجهة الشمال الغربي، بحضور 362 منذوبة ومنذوبة من مناطق الجهة الإحدى عشر، الخميسات، وتمارة والرباط وسلا والقنيطرة والأخوة والوحدة وواد المخازن وشفشاون والنهضة ومنطقة طنجة أصيلة.

وعرفت الجلسة الأولى للجمع العام الجهوي، الذي سيمتد إلى يوم غد الأحد 07 شتنبر 2014، عرض التقريرين الأدبي والمالي للمكتب التنفيذي الجهوي لجهة الشمال الغربي،خلال مرحلة 2010-2014، ومناقشتهما والمصادقة عليها.

وقد افتتح الجمع العام الثالث بتلاوة آيات بينات للقارئ الدكاور الخولاني، تلاه توجيه تربوي لمسؤول التربية والتكوين الجهوي الدكتور مصطفى قرطاح، بعد ذلك كلمة توجيهية لرئيس المكتب التنفيذي الجهوي محمد عليلو مؤطرة للتقرير الأدبي والمالي، وقد ذكر عليلو في كلمته بالسياق الدولي لانعقاد هذا الجمع، وخاصة انتصار المقاومةالفلسطينة على الاحتلال الصهيوني في الحرب الأخيرة على غزة.

كما أيضا أشاد المسؤول الجهوي بالديموقراطية الداخلية التي طبعت المؤتمر الوطني، والتي تنسحب على جميع مؤسسات الحركة، كما نوه المتحدث أيضا بنداء الاصلاح الديموقراطي الذي أشرفت عليه الحركة رفقة مختلف مؤسساتها الشريكة، الذي كان خطا داعما يقول عليلو، لخيار الحل الثالث أو الاصلاح في ظل الاستقرار.

هذا وأشاد عليلو في كلمته باختيار ملف المدني والشبابي، كمحاور استراتيجية في عمل الحركة، ثم اختتم كلمته بعرض بعض الانجازات التي حققتها الجهة خلال هذه المرحلة.

في حين استعرض الأستاذ عبد السلام بوانو الكاتب العام الجهوي للحركة التقرير الأدبي للولاية المنتهية،تضمن جميع الأنشطة بالجهة خلال المرحلة 2010/2014، بعد ذلك تم عرض التقرير المالي من قبل المهندس أحمد العنابي، ألقى فيها الضوء على مجوع المداخيل و المصاريف التي عرفتها أربع سنوات الأخيرة

وستكون قاعة الندوات ابن بطوطة بالقصر البلدي بمدينة طنجة، مساء اليوم، مسرحا للجلسة الافتتاحية للجمع العام الجهوي الخامس لحركة التوحيد والإصلاح بجهة الشمال الغربي، المنعقد بشعار "الإصلاح تعاون ومسؤولية"، بحضور شخصيات إسلامية وطنية ودولية.

إبراهيم الصمدي - أسعد بوهيشة