Monday, 31 December 2012 13:27

جهة الشمال الغربي تنظم الملتقي الجهوي للعاملين بالمجال القروي

نظم قسم الدعوة الجهوي بجهة الشمال الغربي ملتقاه الدعوي الجهوي في موضوع : " الدور الدعوي للعاملين بالمجال القروي" وذلك يوم الأحد 16 صفر 1434 الموافق ل30 دجنبر 2012، بسط مسؤول قسم الدعوة الجهوي بعض العناصر المحددة لهذا الملتقى الذي يندرج ضمن التوجه الاستراتجي لمرحلة 2010 – 2014.

وأكد محمد عليلو، رئيس المكتب التنفيذي الجهوي في كلمته، على مجموعة من التوجهات التي يفترض أن تؤخذ بعين الاعتبار في التعامل الدعوي مع المجال القروي بما يتلاءم مع التحولات الراهنة التي تعرفها بلادنا، وأساسها استثمار الإقبال الفطري على التدين من أجل المساهمة في تخريج المواطن المعتز بهويته المنفتح على العالم خدمة للمصلحة العامة.

وفي محاضرة قيمة حول "أهمية الدور الدعوي للعاملين بقطاع التعليم في المجال القروي"، تحدث الأخ عبد الله بوغوتة عن أركان العملية الدعوية بالمجال القروي مبرزا خصوصيات البادية المغربية خاصة بجهة الشمال الغربي.

بعدها قدم للحاضرين مجموعة من المقترحات العملية لإنجاح هدا المجهود الدعوي والتغلب على العقبات التي تواجهه، وختم محاضرته بالحديث عن بعض خصائص الخطاب الدعوي المناسب للقرية وكذا الصفات التي ينبغي أن تتوفر في الداعية.

وفي فقرة تالية قدم الأخوان حمزة العواد ومحمد أزناك عرضا حول : "خريطة العمل الدعوي بالقرى المتواجدة بالجهة" باستثمار المعطيات الجغرافية والإدارية وتقنية المعلوميات، وفي نفس السياق اندرجت التجارب الدعوية التي قدمت من طرف بعض مناطق الجهة، وكانت كالتالي:

منطقة الخميسات: تجربة البناء الدعوي المتراكم بالقرى

منطقة شفشاون: تجربة السياحة الدعوية بالقرى

منطقة النهضة (تطوان ): تجربة القوافل الطبية القروية.

وقد تخلل هده الفقرات نقاش بناء أغنى فيه الحاضرون بمداخلاتهم مضامين الملتقي وقدموا مقترحات عملية إضافية للدفع بالعمل الدعوي بالجهة إلى الأمام.

 

موقع الإصلاح