الإثنين, 16 تشرين1/أكتوير 2017 11:14

التوحيد والإصلاح بتيزنيت تنظم الملتقى الثاني للعمل المدني

نظمت حركة التوحيد والإصلاح بتيزنيت، النسخة الثانية للملتقى السنوي للعمل المدني، تحت شعار: "من أجل عمل جمعوي قوي وفعال".

وقد تضمنت فقرات الملتقى كلمة لمسؤول الحركة بتيزنيت الأخ زكرياء الناه، تطرقت إلى أهمية العمل المدني في النهوض بمجموعة من الوظائف التي لا يمكن أن تقوم أية جهة مقامه. كما عرف الملتقى كلمة للدكتور البشير أصواب، عضو المكتب التنفيذي الجهوي للحركة، حيث ركز في كلمته على التوجهات الاستراتيجية للحركة  في مجال العمل المدني، كما بسط مجموعة من الخصائص التي اعتبرها أساسية لأداء مؤسسات المجتمع المدني لأدوارها.

2

المحور الرئيسي للملتقى قام بتنشيطه الأخ الأستاذ محمد السيك، في موضوع: "تشبيك جمعيات المجتمع المدني"، وقد تناول المحور عدة عناوين أبرزها مفهوم المجتمع المدني (من خلال تعاريف كل من الكسيس دوتوكفيل وروسو وهيكل)، كما بسط علاقة الدولة بالمجتمع المدني، ورهانات المجتمع المدني المغربي على ضوء دستور 2011، إضافة إلى مجال التشبيك، وأهميته وشروطه، وإكراهات اشتغاله.

وفي ختام أشغال الملتقى، تم تشكيل لجنة لمتابعة توصيات اللقاء وتنزيلها.

الإصلاح