Monday, 29 May 2017 11:49

الحركة بوجدة تنخرط في حملة ''كفى من التبذير''

تنزيلا للحملة الوطنية من أجل ترشيد الاستهلاك التي تنظمها حركة التوحيد والإصلاح تحت عنوان "كفى من التبذير"، نظم فرع وسط المدينة - الحي المحمدي بمنطقة وجدة جمعا عاما بعد مغرب يوم الجمعة 29 شعبان الموافق ل 26 ماي الجاري.

بعد الافتتاح بآيات بينات من الذكر الحكيم، تفضل مسؤول الفرع، دحمان البوزياني، بتقديم برنامج اللقاء، الذي شمل كلمة توجيهية لرئيس حركة التوحيد والإصلاح عبد الرحيم شيخي، حول ترشيد الاستهلاك والابتعاد عن الإسراف. بعد ذلك تفضل بعض الحاضرين بإغناء النقاش من خلال استعراض بعض صور التبذير في الأطعمة والأشربة، خصوصا خلال شهر رمضان المبارك وموسم الصيف حيث تكثر الولائم وموائد الطعام.

كما نبه البعض إلى الاحتياط في الاستعمال المفرط للماء نظرا لأهميته البالغة في حياتنا جميعا، بعد ذلك تم توزيع عدد من الوثائق من مطويات وملصقات وكتيبات تعرض لموضوع ترشيد الاستهلاك.

وختم اللقاء بالدعاء الصالح.

مصطفى بلطرش