Monday, 15 May 2017 09:53

قسم العمل المدني للقرويين ينظم الملتقى الجهوي الثالث للتخصصات بالرشيدية

نظم القسم الجهوي للعمل المدني بجهة القرويين الكبرى لحركة التوحيد والإصلاح، اليوم الأحد 14 ماي 2017، بمقر الحركة بمدينة الرشيدية الثالث للتخصصات، تحت شعار: "العمل المدني.. بناء واندماج وإصلاح".

ورحب مسؤول فرع حركة التوحيد والإصلاح بالرشيدية، عبد الرحمان لعوان، بالمشاركين في الملتقى، الذي قال إنه يأتي تعبيرا عن "إيمان الحركة بالدور المهم للعمل المدني في تحقيق التنمية المنشودة في المجتمع، وضرورة الاعتماد عليه كوسيلة من الوسائل المركزية في الإصلاح"، ودعا إلى "ضرورة قراءة الدستور الجديد بشكل فردي وجماعي من لدن الفاعلين في المجتمع المدني من أجل التعرف والإدراك بشكل أقوى الأدوار المهمة التي أعطاها الدستور للعمل المدني".

rachidia madani

وأكد لعوان، في كلمته بالمناسبة، أن المجتمع المدني على مستوى جهة درعة تافيلالت، التي تعاني الفقر والتهميش على أكثر من مستوى، عليه أن "يتحرك بشكل أقوى للمساهمة بإيجابية في تحقيق التنمية إعادة الاعتبار للجهة وساكنتها".

من جهته، استعرض مسؤول العمل المدني بجهة القرويين الكبرى، سعيد طالبي، استراتيجية حركة التوحيد والإصلاح في العمل المدني، مُنطلقا من توضيح مفهوم المجتمع المدني، ومفهوم العمل المدني عند الحركة واستراتيجيتها على هذا المستوى.

الملتقى الجهوي للتخصصات بمدينة الرشيدية، كان فرصة أيضا لعرض إحدى التجارب الناجحة في العمل المدني في المجال الاجتماعي، في الشق المتعلق برعاية الأيتام والأرامل، والفئات في وضعية هشة.

rachidia madani1

وانتقل المشاركون والمشاركات في الملتقى الجهوي للتخصصات، بعدها إلى عمل الورشات، التي انقسمت إلى ثلاث محاور، تناول الأول "واقع وآفاق العمل"، والثاني: "خطة عمل الجمعيات"، فيما خصص الثالث لـ"برنامج التعاقد".

الإصلاح