الأربعاء, 23 تشرين2/نوفمبر 2016 11:03

لجنة الإعلام والعلاقات العامة لجهة القرويين الكبرى تعقد لقاءها الأول

تحت شعار20 سنة من العهد على الوفاء والعطاء والبناء في ظل التوحيد والإصلاح، عقدت لجنة الإعلام والعلاقات العامة لجهة القرويين الكبرى لحركة التوحيد والإصلاح، لقاءها الأول للموسم الدعوي 2016-2017، يوم الأحد 20صفر 1438 الموافق ل 20 نونبر 2016 بمقر الحركة بحي الرياض مدينة مكناس.

عرف هذا اللقاء مبادرة متميزة هي الأولى من نوعها جمعت بين لجنتي الإعلام والعلاقات العامة والتواصل بلجنة الدعوة، من خلالها دعا الأستاذ علي شدادي إلى ضرورة التنسيق بين اللجن في الأعمال المشتركة من أجل تجميع الجهود والطاقات، كما دعا إلى تجربة إدماج حصة المادة التربوية والمادة التكوينية الموجهة لأعضاء اللجنتين، للرفع من مستوى الأطر الحركية لتحقيق الأهداف الإستراتيجية المسطرة.

من جهته وفي توجيه مركز، حث الدكتور عبد الإله القاسمي الحاضرين على الإجابة على سؤال يجب طرحه يوميا ويتعلق بمدى الاهتمام بالآخرة وكيف ينبغي أن تحتل العناية بسلامة القلوب الأولوية عند المؤمن والتعبير عنها من خلال حضور المجالس التربوية والمحافظة على ثلاث ركعات قبل النوم وقراءة ورد من القرآن صباح كل يوم والحرص على عدم مرور يوم دون فعل الخير.

sbai

وتتويجا لفكرة التكوين التي اقترحها المكتب التنفيذي الجهوي قدم المدرب العالمي شكيب بنيس حصة تفاعلية حول مهارة التواصل، أكد في افتتاحيتها على قيمة التكوين من أجل الارتقاء والإتقان في العمل، كما بين أن الرغبة في التغيير ينطلق من التحدي الذي يبدأ من تغيير الأنفس. وبعد التعريف بالتواصل - تبادل الأفكار والقناعات والمشاعر- وفوائده، تطرق إلى أنواع التواصل، حيث صنفه إلى داخلي وخارجي ووضح للحاضرين أن سلوك الإنسان لا يمثل سوى 10% من حقيقته وأن 93% من عملية التواصل هي غير لفظية وضرب مجموعة من الأمثلة التي تحث على الاهتمام بمهارة التواصل لما لها من أهمية في حياة الإنسان والداعية على الخصوص.

بعد هذه الجلسة المشتركة، انصرفت كل لجنة إلى قسمها لمناقشة جدول أعمالها.

وهكذا بعد الكلمة الترحيبية قدم الأستاذ عبد العالي السباعي مسؤول لجنة الإعلام والعلاقات العامة والتواصل تقييما لأنشطة الموسم السابق 2015-2016 أكد من خلاله على التطور الحاصل في عمل اللجنة وعلى نسبة الإنجاز المتميزة وحث الأعضاء على المزيد من بدل الجهد للارتقاء بعمل اللجنة في الجهة.

عقب ذلك تتبع أعضاء لجنة الإعلام و العلاقات العامة والتواصل تقارير المناطق، وقد تبين للجميع القفزة النوعية التي عرفها العمل الإعلامي بمجموعة من المناطق مقارنة مع السنة الماضية سواء على المستوى التنظيمي أو التكوين المستمر أو على مستوى الاهتمام بالإعلاميين الشباب والمراسلين وكذلك على مستوى فتح قنوات التواصل مع المؤسسات والشخصيات العامة والجمعيات والانفتاح على أنشطة هيئات أخرى. وقد تميزت المناقشات بطرح مجموعة من الاقتراحات أهمها: تبادل المواد الإعلامية وتعميم الأنشطة الناجحة وتسويقها، تبادل الزيارات للاستفادة من التجارب الخاصة، وتوحيد نموذج لعرض تقارير أللجن والتفكير في طريقة فعالة للتواصل الداخلي.

dbai1 

آخر نقطة عرفها جدول أعمال اللجنة، عرض برنامج الموسم المقبل 2016-2017، الذي حافظ على نفس الأهداف الإستراتيجية ومؤشراتها التنفيذية و ركز على الرفع من دعم الاشتراك في جريدة التجديد وتفعيل النشر على صفحات الحركة وطنيا وجهويا ومحليا وتفعيل إحداث صفحات خاصة بالعلماء والمفكرين المغاربة مع الحرص على التواصل المستمر والمثمر مع هذه الشخصيات والاهتمام بها.

وختم اللقاء بالدعاء الصالح.