Thursday, 15 December 2016 12:05

منطقة وجدة تنظم معرضا يجسد البيئة التي عاش فيها النبي الكريم

تخيل أنك تعيش زمن رسول الله صلى الله عليه وسلم. تخيل أنك تعيش في مكة المكرمة أو يثرب قبل الهجرة النبوية أو في السنوات الأولى لهجرته (ص). تخيل أن منزلك كان بالقرب من منزله (ص). تخيل أنك عايشت النبي الكريم وصليت معه وسمعت كلامه وعاينت مشيته وضحكته.

nabi1

يمكنك أن تتخيل هذا وأنت تزور المعرض الفني الجميل الذي تنظمه حركة التوحيد والإصلاح بمنطقة وجدة احتفالا بمولد خير الأنام (ص). يمكنك أن تعيش لحظات عربية خالصة وأنت تسير بين جنبات المجسمات الفنية البديعة التي تخلد لحياة النبي الكريم في مكة والمدينة. تستطيع أن تعاين أماكن مقامه (ص) وبيوت زوجاته، كما يمكنك معرفة أماكن تواجد القبائل العربية أيام النبي (ص). فالمعرض الفني البديع الذي تحتضنه الحركة بمقرها المركزي بوجدة إلى غاية يوم الأحد 18 ربيع الأول، الموافق ل 18 دجنبر يمكنك من التعرف على كل هذه التفاصيل وكأنك تعيش ذلك الزمن الجميل حقيقة.

nabi2

هل حدث يوما أنك عاينت مجسمات وصورا وأعمالا يدوية فشعرت أنك تعيش تلك اللحظة حقيقة؟ لقد حدث ذلك معي اليوم عندما قمت بزيارة للمعرض. وأنا أشاهد تلك الأعمال اليدوية متقنة الصنع، انتابني ذلك الشعور الغريب بأنني أسكن تلك الديار، وأصلي في تلك المساجد، وآكل من ذلك النخل، وأشرب من تلك الآبار.

nabi3

فشكرا لحركة التوحيد والإصلاح بمنطقة وجدة على هذا العمل الباهر، وشكرا لكل من ساهم في إنجاز هذه الأعمال الرائعة، سواء من قريب أو من بعيد. دامت الحركة في خدمة الدعوة، ومزيدا من التألق والتميز.