الثلاثاء, 05 كانون1/ديسمبر 2017 09:59

منطقة أنفا-الحي الحسني تنظم "ليلة المديح" بمناسبة ذكرى المولد النبوي

بمناسبة ذكرى المولد النبوي، نظم فرع المعاريف "ليلة المديح النبوي"، وذلك بمقر الحركة بحي المعاريف بالبيضاء، يوم الأربعاء 10 ربيع الأول 1439هـ الموافق لـ 29 نونبر 2017م .

كان الافتتاح بآيات من الذكر الحكيم تبعه حفل مديح وإنشاد أحيته "الفرقة المحمدية للسماع والمديح" والتي تفاعل معها الحاضرون بالتصفيق وترديد اللازمات.

image008

بعد ذلك، كان للحضور موعد مع قراءة عطرة لما تيسر من القرآن الكريم، ثم كلمة تربوية حول "أخلاق الرسول (ص )" من إلقاء الدكتور عبد الفتاح فهدي، هذا الأخير أكَّد أن على الإنسان أن يعرف رَبَّه وأن يعرف رسوله الكريم لأنه هو من بلغنا رسالة الإسلام. وفي هذا الباب، أشار إلى أن القاضي عياض السبتي هو أول من كتب عن حقوق النبي محمد (ص) على الناس؛ ومنها أولا الاعتقاد بأنه رسول الله والإيمان به فرض على كل مسلم، والحق الثاني هو لزوم محبته، أما الحق الثالث، فهو وجوب تًوْقيره امْتثالاً لقوله تعالى: "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ فَوْقَ صَوْتِ النَّبِيِّ وَلَا تَجْهَرُوا لَهُ بِالْقَوْلِ كَجَهْرِ بَعْضِكُمْ لِبَعْضٍ أَن تَحْبَطَ أَعْمَالُكُمْ وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُونَ" (صدق الله العظيم). وفي هذا السياق، يَذْكر القاضي عياض، أن حرمته ميتاً كحرمته حياً، أما الحق الرابع فهو فرض الصلاة  عليه والإكثار منها.

 وفي الختام، ذَكَر بعض الأقوال والشهادات عن الرسول (ص ) وعن أخلاقه العالية.

وتم الختم  بالدعاء الصالح.

محمد حيسون